ريكارد يتحمل مسئولية عدم إحراز ألقاب الموسم الماضي وكرويف ينصحه بالضغط على الخصم

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

المزيد من الأخبار

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

أعلن الهولندي فرانك ريكارد المدير الفني لنادي برشلونة الأسباني لكرة القدم, عن تحمله مسؤولية فشل الفريق في الموسم المنقضي متقبلاً انتقادات رئيس النادي خوان لابورتا الذي أشار إلى أن لاعبي الفريق ومدربهم مسئولين رئيسيين عن عدم الفوز بأي لقب العام الماضي.
 
وقال ريكارد "دائماً ما قلت إنه عندما لا تسير الأمور على نحو طيب فإنني أكون أول من ينظر إلى نفسه في المرآة, مشيراً إلى أنه ليس لديه "أدنى مشكلة" من تصريحات لابورتا "الذي يريد استخلاص أقصى ما لدى اللاعبين والجهاز الفني والنادي لأنه يتمنى تحقيق إنجازات كبيرة هذا الموسم".
 
وأكد ريكارد أن علاقته برئيس النادي كما هي ولم تتغير منذ قدم إلى النادي قبل أربعة مواسم "سواء على المستوى الشخصي أو المهني", مشيراً إلى أن الفريق أمامه فرصة في الفوز بأول ألقابه هذا الموسم عندما يلتقي مع نستيك في بطولة كأس إقليم كتالونيا.

وعلى صعيد متصل, يرى الهولندي يوهان كرويف المدير الفني الأسبق لنادي برشلونة أن على الفريق الكتالوني تقديم لاعبي الدفاع والوسط إلى الأمام للتمكن من الضغط على الخصم في ملعبه وانتزاع الكرة منه قرب منطقة جزاءه.
 
وفي مقاله الأسبوعي الذي ينشر كل أثنين في صحيفة "البريوديكو", أكد كرويف أنه مع تحريك الخطوط إلى الأمام "تصبح دائماً قريباً من منطقة جزاء الخصم وهو ما يعني بذل جهد أقل للوصول إلى مرماه وإجباره على أن يكون هو من عليه العدو أكثر فأكثر للوصول إلى مرماك".
 
وداعب الجناح الهولندي قراءه حيث أكد أنه في فترة توليه تدريب برشلونة كان ثاني أفضل مدافع لديه هو هداف الفريق ونجمه السابق البرازيلي روماريو, وبمجرد أن تصل الكرة إلى حارس المنافس كان يتوجه فوراً إليه, بهذا كان يتمكن من إزعاجه فلا يستطيع لعب الكرة بسرعة وهو ما يصب في مصلحة فريقه, والأهم من ذلك أن روماريو كان يوفر العدو إلى الوراء نحو ثلاثين متراً.

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

شارك برأيك comment تعليقات (0 تعليقات)

أقسام متنوعة

Copyright©elmatch.com 2006- All rights reserved