الأهلي يفوز بهدفين على أسيك ويتأهل لنصف نهائي دوري الأبطال محتلا صدارة مجموعته

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

المزيد من الأخبار

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

قادت أخطاء مدافعي أسيك وحارس مرماهم النادي الأهلي لصدارة مجموعته والتأهل لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا بعد أن حقق الفوز بهدفين مقابل لاشيء في اللقاء الذي جمع بينهما, في حين انتهى لقاء الترجي والهلال بالتعادل الإيجابي 1-1.

وجاء اللقاء عصيب خصوصا في ظل تراجع مستوى الأهلي وتأخر التهديف, وكان أسيك الأفضل وخصوصا في الشوط الثاني.

تقدم الأهلي في الدقيقة 75 بهدف لفلافيو وعزز أبو تريكة النتيجة بالهدف الثاني في الدقيقة 91.

الشوط الأول
بدأ الأهلي المباراة البداية الهجومية وحصل على 4 ركنيات في أول 3 دقائق وشكل خطورة وشعرنا أن الهدف لن يتأخر, ولكن كانت هذه "فورة" البداية إذ سرعان ما هدأ الأداء بدون مناسبة.

وأعطى هذا التراجع فرصة لأسيك لاكتساب الثقة, وبادل الأهلي السيطرة على وسط الملعب.

ونال أسيك أول ركنياته في الدقيقة 14 لكنه لم يشكل خطورة, وتهدأ المباراة بشكل غير مبرر, لأن التعادل لا يرضي الأهلي الباحث عن الصدارة وأسيك ليس أمامه إلا الفوز.

ويتحرك بركات بشكل جميل وينفرد من الجهة اليمنى ويسدد لكن الحارس الإيفواري يبعد الكرة بأطراف أصابعه لركنية.

ويحصل الأهلي بعدها مباشرة على ضربة حرة مباشرة أمام المرمى يلعبها متعب قوية فوق العارضة بقليل.

ويمر الوقت وتظهر العصبية على خوزيه خصوصا في ظل سيطرة أسيك الذي يحصل على أكثر من ركنية, وفي "هات وخد" تمر الكرة خطيرة بجوار قائم الحضري.

وفي الدقيقة 32 يحصل بركات على خطأ أمام منطقة الجزاء نتيجة دفع مدافع أسيك في ظهره, ويطالب لاعبو الأهلي بضربة الجزاء وإن أظهرت الإعادة التلفزيونية أن الدفعة كانت قبل الخط بقليل.

ويسدد جيلبرتو الكرة جميلة تمر من فوق العارضة بسنتيمترات قليلة.

ويرد أسيك بهجمة منظمة بأقل عدد من المهاجمين لكنه ينجح في تشكيل خطورة بتسديدة قوية يخرجها الحضري لركنية.

وتأتي الدقيقة 40 بأكثر الألعاب إثارة حين مدافع لاعب أسيك أمام مرماه ليهدي الكرة لمتعب الذي يسدد في المرمى الخالي من الحارس تلمس أقدام المدافع وتخرج لركنية بالتصوير البطيء وسط ترقب الجميع.

وتتفاعل الجماهير في المدرجات بعد أن سجل الترجي هدفه الأول في مرمى الهلال.

ويضيف المغربي محمد القزاز دقيقتين لا يحدث فيهما الجديد لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني
استمر في بداية هذا الشوط الأداء الضعيف من خط وسط الأهلي ولم يقم بالضغط اللازم مما أعطى أسيك السهولة في الاستحواذ على الكرة.

ويتبادل الفريقان الهجمات ويظهر أسيك بشكل أفضل, فهجمات أسيك أكثر خطورة ودفاعه متفوق على هجوم الأهلي الذي غاب تماما خط وسطه.

ويتدارك خوزيه الموقف بإشراك بوجلبان بدلا من حسام عاشور الذي تسبب في تشكيل خطورة على فريقه نتيجة التمرير الخطأ في الدقيقة 56.

وكان الهلال قد سجل هدف التعادل في مرمى الترجي في نهاية الشوط الأول مما أوجب على النادي الأهلي البحث عن الفوز.

ويتفوق أسيك تماما وتسنح له أكثر من انفراد ولا ينقذ الأهلي سوى التسلل, في حين لم نسمع اسم متعب أو فلافيو.

ويتلاعب فريق أسيك بدفاع الأهلي, ففي كل محاولة هجومية للأهلي أسيك يستحوز على الكرة ويهجم ويشكل خطورة كبيرة وكأن المباراة في كوت ديفوار.

وباستثناء جيلبرتو وبركات وحسن مصطفى, يظهر جميع لاعبي الأهلي في غيبوبة, وحتى الكرات الثابتة يفشل حامل اللقب في استغلالها مع أنها الكثير منها كان في موقع جيد جدا.

ويشارك أبو تريكة بدلا من حسن مصطفى النشيط في الدقيقة 69, لكن تمريراته افتقدت الحساسية.

وفي الدقيقة 75 ومن هجمة مرتدة, يمرر فلافيو الكرة لمتعب المنفرد تماما لكنه رفض الهدية وأطاح بالكرة بعيدة جدا وسط سخط الجماهير.

وبعدها مباشرة بدقيقة, يلعب جيلبرتو كرة عرضية يخطئ فيها الدافع الذي لمس الكرة وحولها نحو مرمى فريقه ويجد نفسه فلافيو على الخط المرمى ويلمس الكرة محرزا هدف التقدم للأهلي.

ويشارك رامي عادل بدلا من متعب في الدقيقة 80 لتعزيز الدفاع الأحمر.

ويتحول الأداء عشوائي من الفريقين, فأسيك يحاول الهجوم لكن خطوط الأهلي أكثر قربا ومحاولات الأهلية الهجومية شبه معدومة.

وكاد أبو تريكة أن ينفرد من نصف الملعب لكن حارس أسيك خرج واستحوذ على الكرة أولا.

وفي الدقيقة 91, يؤكد أبو تريكة الفوز استغل خطأ الحارس الذي أخطأ التمرير, فقطع أبو تريكة الكرة برشاقة من أمام المدافع وانفرد ولعبها ببطن قدمه على يسار الحارس.

وبهذا الفوز, يصعد الأهلي لملاقاة الاتحاد الليبي ويصطدم الهلال مع الترجي.

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

شارك برأيك comment تعليقات (0 تعليقات)

أقسام متنوعة

Copyright©elmatch.com 2006- All rights reserved