أعلن اليوم الأحد أن النجم الإنجليزي الشاب واين روني قد يبتعد عن صفوف مانشستر يونايتد لفترة طويلة بعدما أصيب بكسر في القدم اليسرى خلال مشاركته في المباراة التي تعادل فيها الفريق مع ضيفه ريدينج سلبيا اليوم في المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأصيب روني في الدقيقة 37 إثر التحام مع مايكل دوبيري مدافع ريدينج ولكن اللاعب الإنجليزي الدولي واصل اللعب حتى نهاية الشوط الأول.

ولم يشارك روني -21 عاما- في الشوط الثاني وخضع لأشعة أوضحت أنه تعرض لكسر بسيط في القدم.

وقال السير أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد عقب المباراة "كانت صدمة مؤلمة عندما كان روني لا يمكنه الوقوف على قدمه.

وأضاف "لا أعتقد أنها بنفس خطورة الإصابة بكسر في مشط القدم التي تعرض لها روني في أبريل 2006