مانشستر يونايتد يحقق فوزه الأول في الدوري الإنجليزي على حساب توتنهام

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

المزيد من الأخبار

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

قاد البرتغالي لويس ناني القادم من بنفيكا مانشستر يوناتيد حامل اللقب إلى فوزه الأول بتسجيله هدف المباراة الوحيد في مرمى الضيف توتنهام, في ختام المرحلة الرابعة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم الذي انفرد بصدارته تشيلسي اثر فوزه على بورتسموث وخسارة المتصدر السابق مانشستر سيتي أمام مضيفه آرسنال السبت.

وكان مانشستر يونايتد بدأ حملة الدفاع عن لقبه بتعادلين أمام ريدينج  وبورتسموث، ثم سقط على أرض جاره مانشستر سيتي (0-1)، ليحقق بالتالي أسوأ بداية له منذ 15 عاماً.

وعانى مانشستر يونايتد بسبب طرد جناحه المتألق الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو ضد بورتسموث وإيقافه ثلاث مباريات بالإضافة إلى إصابة مهاجمه واين روني الذي سيغيب عن الملاعب لمدة شهرين.

وبدا واضحاً تأثر فريق المدرب الاسكتلندي أليكس فيرجسون بهذين الغيابين الهامين، إذ عجز لاعبوه عن تهديد مرمى الضيف الجريح أيضاً بشكل فعلي.

وكانت أخطر فرص الشوط الأول لتوتنهام إذ كاد الايرلندي روبي كين أن يفاجئ جماهير "اولدترافورد" منذ الدقيقة الأولى عندما لمح الحارس الهولندي ادوين فان در سار متقدماً عن مرماه، فسدد كرة "ساقطة" ارتدت من العارضة.

وانتظر مانشستر يونايتد حتى الدقيقة 26 ليهدد مرمى بول روبنسون بشكل فعلي عندما مرر الأرجنتيني كارلوس تيفيز الكرة إلى بول سكولز المتواجد داخل المنطقة، إلا أن الأخير سدد فوق العارضة.

وفي الشوط الثاني نشط توتنهام بفضل تحركات البلغاري ديميتار برباتوف الذي كاد أن يضع توتنهام في المقدمة بعدما تلقى تمريرة متقنة من جاريث بايل، إلا أن المدافع ريو فرديناند تدخل في الوقت المناسب لينقذ مرمى "الشياطين الحمر" بعدما اخطأ فان در سار في صد تسديدة البلغاري (63).

وجاء رد مانشستر يونايتد مثمراً بفضل مجهود فردي مميز من ناني الذي استدار على نفسه وسط الرقابة الدفاعية المفروضة عليه وسدد كرة صاروخية من خارج المنطقة عجز الحارس روبنسون عن صدها بعدما لامست بشكل طفيف تيفيز (68).

وحاول توتنهام أن يعود إلى المسافة ذاتها مع مضيفه وكان برباتوف مرة جديدة قريباً من هز شباك فان در بكرة "طائرة" علت عارضة الحارس الهولندي (78).

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى خمس نقاط في المركز العاشر، فيما تعمقت جراح توتنهام ومدربه الهولندي مارتن يول الذي مني فريقه بهزيمته الثالثة، مقابل فوز يتيم، ليتجمد رصيده عند ثلاث نقاط في المركز السابع عشر.

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

شارك برأيك comment تعليقات (0 تعليقات)

أقسام متنوعة

Copyright©elmatch.com 2006- All rights reserved