أدريانو يحافظ على صدارة إنتر ميلان وتعادل مثير بين روما ونابولي

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

المزيد من الأخبار

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

أحرز المهاجم البرازيلي أدريانو أول أهدافه هذا الموسم وقاد فريقه إنتر ميلان إلى الفوز على مضيفه ريجينا 1/صفر اليوم السبت في المرحلة الثامنة من الدوري الإيطالي لكرة القدم بينما سقط روما في فخ التعادل على أرضه أمام نابولي 4/4 في افتتاح المرحلة في وقت سابق اليوم.

وبدا أدريانو /25 عاما/ قريبا من أفضل مستوياته اليوم بعد فترة طويلة عانى فيها من مشكلات شخصية وقد أحرز هدف الفوز لإنتر ميلان في شباك حارس المرمى أندريا كامبانيولو في الدقيقة 18 إثر ضربة حرة سددها النجم البرتغالي المخضرم لويس فيجو.

وعانى حامل اللقب إنتر ميلان على استاد "ريجيو كالابريا" من هطول الأمطار التي غمرت أرض الملعب.

وكثيرا ما نجح ريجينا في محاصرة إنتر ميلان في وسط ملعبه وخلق عدة فرص تهديفية ولكنه اخفق في ترجمتها على أهداف.

وأهدر فابيو سيرافولو وفرانشيسكو كوتسا مهاجما فريق ريجينا فرصتين مبكرتين قبل أن يتقدم أدريانو لإنتر ميلان.

وكاد أدريانو أن يضيف الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 37 من ضربة حرة ولكن كامبانيولو أنقذ فريقه بصعوبة بالغة قبل أن يتصدى فرانشيسكو تولدو حارس مرمى إنتر ميلان لكرة خطيرة سددها سيرافولو.

وفي الشوط الثاني كان اللعب أكثر هدوءا وبدا إنتر ميلان أقل خطورة وقام مدرب إنتر ميلان بإشراك السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بدلا من أدريانو في الدقيقة 55 .

وكاد إيمانويل كاتشيوني أن يتعادل لريجينا في الدقيقة 70 ولكن البرازيلي ماكسويل نجح في تشتيت الكرة قبل أن تتجاوز خط مرمى إنتر ميلان.

وبعدها أتيحت فرصة ثمينة لإنتر ميلان ولكن كامبانيولو أحبط هجمة ريكاردو كروز. وفي الثواني الأخيرة من اللقاء سدد كوتسا كرة خطيرة كادت أن تقلب الموازين ولكنها مرت فوق العارضة.

ورفع إنتر ميلان رصيده إلى 20 نقطة في الصدارة بفارق خمس نقاط أمام روما بينما تجمد رصيد ريجينا عند أربع نقاط في المركز التاسع عشر قبل الأخير.

ويمكن ليوفنتوس أن ينتزع المركز الثاني من روما في حالة فوزه غدا الأحد على جنوا الصاعد هذا الموسم لدوري الدرجة الأولى.

وحضر المباراة التي أقيمت بين روما ونابولي بالاستاد الأوليمبي جماهير ملأت نصف الاستاد فقط لأسباب أمنية حيث لم يسمح بحضور المباراة إلا لحاملي تذاكر مباريات الموسم وبلغ عددهم 27 ألف متفرج.

وأجرت الشرطة تلك الاحتياطات الأمنية تخوفا من وقوع اشتباكات بين المشجعين المشاغبين (الهوليجانز) في أول مباراة تجمع بين روما ونابولي منذ ستة أعوام.

وتقدم نابولي بعد دقيقة واحدة فقط من بداية المباراة بهدف سجله الأرجنتيني ازيكوييل لافيزي في مرمى جانلوكا كورشي بمساعدة المهاجم الأوروجوياني مارسيلو زالاييتا.

ثم رد روما بهدفين سجل أولهما فرانشيسكو توتي من ضربة جزاء في الدقيقة 30 وجاء الثاني في الدقيقة 41 وسجله جينارو بيروتا بمساعدة توتي لينتهي الشوط الأول بتقدم فريق العاصمة 2/.1

وبعد ثوان من بداية الشوط الثاني تعادل نابولي بهدف سجله السلوفاكي الشاب ماريك هامسيك بمساعدة زالاييتا ولكن روما استعاد تقدمه بهدف سجله دانييلي دي روسي في الدقيقة .52

وظلت المباراة سجالا بين الفريقين حيث تعادل نابولي في الدقيقة 64 عن طريق والتر جارجانو ثم تقدم روما مجددا بهدف للاعب ديفيد مارسيليو بيزارو في الدقيقة 80 قبل أن يختتم مارسيلو زالاييتا التسجيل في المباراة بهدف التعادل 4/4 لنابولي.

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

شارك برأيك comment تعليقات (0 تعليقات)

أقسام متنوعة

Copyright©elmatch.com 2006- All rights reserved