سباق ثلاثي ساخن لحسم لقب الفورمولا-1 في الجولة الأخيرة

الموضوعات

New Page 4

الأرشيف

su mo tu we th fr sa
1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031

القائمه البريديه

الاشتراك


  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

المزيد من الأخبار

حجم الخط Decrease font Enlarge font
image

لا خلاف على أن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا وان للموسم الحالي تستحق أن تصنف في خانة الأكثر إثارة في تاريخ الفئة الأولى منذ انطلاق بطولتها رسمياً في العام 1950.

ويكفي القول إن اللقب لم يحسم حتى الساعة رغم أنه لم يتبق من عمر البطولة سوى سباق واحد (الجولة السابعة عشرة) تستضيفه حلبة انترلاجوس في ساو باولو (البرازيل) في 21 أكتوبر الحالي.

والأكثر من ذلك أن ثلاثة سائقين ما زالوا في السباق على اللقب هم البريطاني لويس هاميلتون سائق ماكلارين مرسيدس برصيد 107 نقاط ووصيفه وزميله في الفريق نفسه، الأسباني فرناندو ألونسو، بطل العالم في الموسمين الماضيين، برصيد 103 نقاط، فضلاً عن الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري والذي بلغ رصيده مائة نقطة قبل أيام إثر تتويجه في سباق جائزة الصين الكبرى، الجولة السادسة عشرة من البطولة.

وكثر الحديث في الآونة الأخيرة عن مقارنة بين خاتمة بطولة العام الحالي  بخاتمة بطولة العام 1986 عندما توجه الفرنسي ألان بروست والبرازيلي نيلسون بيكيت والبريطاني نايجل مانسل إلى أستراليا لخوض غمار الجولة الأخيرة حاملين طموحاً في انتزاع اللقب الذي كان من نصيب الأول الذي انتزع المركز الأول في السباق الحاسم أمام الثاني الذي حل وصيفاً له في أستراليا وثالثاً في الترتيب النهائي للبطولة, أما مانسل فانسحب من السباق وأنهى الموسم في المركز الثاني.

والجدير ذكره أن سيناريو بطولة الموسم الحالي لا يختلف كثيراً عن نظيره في  الموسم الماضي عندما حسم اللقب في الجولة الأخيرة وفي البرازيل أيضاً.

الاختلاف الوحيد يتمثل في أن صراع الموسم الماضي انحصر بين سائقين اثنين هما الألماني المعتزل مايكل شوماخر (فيراري) وألونسو، سائق رينو حينها، وقد حسم الأخير اللقب في صالحه حارماً "البارون الأحمر" من لقب ثامن يختتم به مشواره المظفر في الحلبات, أما لقب الموسم الحالي فهو مفتوح على مصراعيه بين ثلاثة سائقين.

واللافت أن هاميلتون وألونسو ورايكونن قد يختتمون الموسم برصيد واحد من  النقاط هو 108 لكل منهم في حال أنهى البريطاني سباق البرازيل في المركز الثامن (نقطة واحدة)، والأسباني في المركز الرابع (خمس نقاط)، والفنلندي المركز الثاني (ثماني نقاط).

عندها، يمنح اللقب العالمي للسائق صاحب أكبر عدد من الانتصارات في الموسم، مع العلم أن هاميلتون وألونسو متساويان على هذا الصعيد حتى اليوم إذ توج الأول أربع مرات (في كندا والولايات المتحدة الأمريكية والمجر واليابان)، فيما وقف الثاني على أعلى نقطة من المنصة في ماليزيا وموناكو وأوروبا وإيطاليا، مع العلم أن اللقب سيؤول إلى رايكونن في حال تعادل السائقون الثلاثة نقاطاً بعد سباق ساو باولو كونه توج هذا الموسم في خمس مناسبات وذلك في أستراليا وفرنسا وبريطانيا وبلجيكا والصين.

وتجدر الإشارة إلى أنه كان على شوماخر، كي ينتزع لقب الموسم الماضي، أن يتوج في البرازيل في الجولة الأخيرة على أن يفشل ألونسو في الحصول على أية نقطة، وعندها تتساوى نقاط السائقين ويحسمها "شومي" في صالحه كونه سيكون حقق انتصاراً واحداً أكثر من الأسباني الشاب (8 مقابل 7) الذي كان يحتاج، في أسوأ الحالات، إلى احتلال المركز الثامن وبالتالي الحصول على نقطة واحدة للاحتفاظ باللقب للموسم الثاني على التوالي، إلا أنه خرج بنتيجة أفضل تمثلت في إنهائه سباق انترلاجوس في المركز الثاني فيما جاء شوماخر رابعاً، فتوج السائق الأسباني.

وتشير الإحصاءات إلى أن البطولة العالمية حسمت منذ انطلاقها في جولتها الأخيرة في 23 مناسبة حتى اليوم، حسم 15 منها في صالح متصدر الترتيب قبل السباق الحاسم، وهذا يعني على هذا الصعيد أن هاميلتون يمتلك أفضلية نسبية وإن على الورق مع العلم أن شوماخر هو أكثر السائقين الذين انخرطوا في صراع على اللقب حتى الجولة الأخيرة، وذلك في خمس مناسبات كتب له في ثلاث منها أن "يبتسم أخيراً".

أما أقل فارق في النقاط بين السائق المتوج بطلاً للعالم ووصيفه حتى يومنا هذا فهو  نصف نقطة التي فصلت بين النمساوي نيكي لاودا والفرنسي ألان بروست في العام 1984، إذ أحرز الأول اللقب وفي رصيده 72 نقطة مقابل 71.5 نقطة للثاني.

  • email ارسل لصديقك
  • print اطبع
  • Add to your del.icio.us del.icio.us
  • Digg this story Digg this

شارك برأيك comment تعليقات (0 تعليقات)

أقسام متنوعة

Copyright©elmatch.com 2006- All rights reserved